الرئيسية / تقارير / المهرجان الجماهيري لنصرة القدس في بوصاصو

المهرجان الجماهيري لنصرة القدس في بوصاصو

نظّم مركز القرن الافريقي بالتعاون مع جامعة شرق افريقيا ببوصاصو مهرجانا جماهيريّا بتاريخ الثلاثاء/ 12 ديسمبر 2017 للتّعبير عن نصرة العاصمة الفلسطينيّة المحتلّة (القدس الشّريف) وذالك في اطار الرّدّ الشعبيّ العربيّ والإسلاميّ على خطاب دونالد ترامب المستفزّ.

حضر الحفل بعض من وجهاء المنطقة وشخصيات رسميّة وأكاديميّة ولكنّ الإقبال الجماهيريّ والتّهافت على قاعة المرحوم الدّكتور عبدالقادر محمد من كلّ حدب وصوب كان محطّ الأنظار ومحلّ إعجاب الجميع وربّما كان الجانب الأبرز في اللّقاء.
حضور العنصر النّسويّ في الإحتشاد بهذه القوّة الضّاربة بل ووعيهم وإلمامهم بتفاصيل ما يجري من أحداث على السّاحة الاقليميّة والدّوليّة مؤشّر على مستوى تعليميّ ومعرفيّ متنامي يبشّر بأمل مشرق لفتياتنا بما سينعكس على الجيل القادم الّذي سيحظى بتربيتهنّ.

وقد كان من أبرز أصحاب الكلمات في اللّقاء:

الدكتور آدم شيخدون مدير الجامعة 
أحد المحاضرين الأساسيّين في هذا اللقاء الجماهيري وتحدث عن أنسب الطّرق في مواجهة قرارا ترامب وقد قال في ذالك: (ما أخذ بالقوة لا يستردّ الا بالقوة، وما ضاع حقّ لم ينم عنه أهله، لهذا يجب على المسلمين إعداد العدّة لتحرير الاقصى كما يجب علينا رفع وعي الشّعب حول اهميتها ومكانتها للمسلمين عامّة وليس للعرب او الفلسطينيّين فحسب وإنّما لكلّ أُمّتنا الاسلاميّة، يجب إلغاء إتفاقات اوسلو والإتّفاقيات الأمنيّة الأخرى مع الكيان الصهيونيّ الغاصب التي بسببها تم تسليم خيرة ابناء الوطن الى هذ العدو المتربص، وفي سبيل تشديد الخناق على دولة امريكا التي لا تفهم سوى لغة المصالح وتحرص دوما عليها، ينبغي على الدول العربية السعي إلى إلغاء صفقات الأسلحة بمئات المليارات المبرمة بينهم وبين الولايات المتّحدة.
وعزى سبب ضعف الأمة الى حكامها الضعفاء المتشبثون بالكراسي حتى الموت ومستعدون للتنازل عن كل شئ مقابل إبقاءهم على الكراسي’ في أثناء كلامه أشاد دور الحركات الإسلامية واعتبرهم صمّام أمان لقضايا الأمة الإسلامية وأشار الى ان الإسلام ليس مكانه دور العبادة فقط بل تمتد الى ادارة شؤون الحياة كلها من سياسة واقتصاد وشؤون إجتماعية وفي ختام كلامه حث الجمهور على توحيد الصف والكلمة ونبذ الفرقة والخلافات لتستعيد الأمة قوتها وعافيتها.

الشيخ فؤاد محمود حاج نور (افلو)
بدء بسرد المنعطفات التاريخيّة التّي مرّت بها فلسطين المحتلّة وجاء في حديثه: (أول ماقام به الرسول عند هجرته الى المدينة هو أنّه آخى بين الانصار والمهاجرين وبعدها بـ ١٦ سنة فقط وقعت القدس على يد المسلمين تحت قيادة خليفة رسول الله عمر الفاروق رضي الله عنه حيث بسط فيها عدل الإسلام وسماحته)
أكد الشيخ ضرورة إحترام ومساندة كلّ من يقدّم يد المساعدة لإخواننا المحاصرين في فلسطين بغض النّظر عن توجّهاتهم الفكرية ومن هنا أشاد دور كلّا من تركيا وحماس والإخوان المسلمين في مصر ودعا جميع الدّول الإسلاميّة إلى التّحرّك والمبادرة من أجل إنقاذ القدس الشّريف ونصرة الأشقّاء المضطهدين).

وقد ألهب أداء الرائع للشاعر الشاب محمد ياسين (غبيطوح) اللقاء الجماهيري وألقى شعرا نال إستحسان الجميع، وتقدّمتا المنشدتان بصوتهما الشجي عائشة حسين وافراح صلاد بإلقاء أناشيد أشعلت حماس الجماهير في القاعة وكان الحضور يستمع لهما بلهفة في مشهد مؤثّر لم يتمالك البعض بما فيها المنشدتان الشّابتان نفسيهما من حبس الدّموع حزنا على الخذلان الجماعيّ لأمّة محمد لمدينة القدس والاقصى المبارك الّذي يتمتّع بالقدسيّة والرّمزيّة لدى المسلمين كونه أولى القبلتين وثالث الحرمين الشّريفين.

تُعتبر القضيّة الفلسطينيّة وتحريرها من الإحتلال اليهوديّ الغاشم عند مختلف الشرائح الصوماليّة أُولى الاولويّات وأحد البديهيّات المسلّمة في الابجديات الصوماليّة، كونه شعب يبغض الظّلم والطّغيان ويرفض بطبيعته منطق البطش والإستعلاء وهذا سرّ صموده في وجه أطماع قوى الغرب الإستعماريّة في السّيطرة على منطقته الاستراتيجيّة.

وفي كلمة للدكتور هشام حسن الأستاذ في جامعة شرق الإفريقيا من دولة السودان الشقيقة استفاض في ذكر لمحات من تاريخ الصراع العربي الصهيونيّ على فلسطين وجذور المشكلة تاريخيّا وشدّد على أهمية التوعية الشّعبيّة بهذه القضيّة المصيريّة.

من جهته أشاد رئيس جالية اليمنية في بونتلاند السيد عبد الله صالح بالمنظّمين لهذا اللقاء الجماهيري في نصرة القدس وشكر الشعب الصومالي في وقوفهم دوما مع قضايا الأمة الإسلامية وأعرب عن دهشته من السّكوت المطبق إزاء ذالك ناهيك عن ردّة فعل.

وفي الختام شكر الأستاذ ليبان احمد شرى رئيس المركز كل من ساهم في إنجاح اللقاء واكد على وجوب دعم ومناصرة القضايا العربية والإسلاميّة الاستراتيجيّة واوّلها القضيّة الفلسطينيّة والدفاع عن الأماكن المقدسة.

عن مركز القرن الإفريقى للتنمية والبحوث والدراسات السياسية

مركز القرن الإفريقى للتنمية والبحوث والدراسات السياسية

شاهد أيضاً

السياسي أواري في مؤتمر صحفي: تحرّكات قوات صالح بداية انفراجة سياسية باليمن

عقد السّياسيّ الصّومالي والناشط الإعلامي البارز علي عبدي أواري مؤتمرا صحفيّا في جيبوتي اليوم السبت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.