الرئيسية / منوعات / علمتني الحياة

علمتني الحياة

علمتنى الحياة .. بأن أصبر على كل شيء … مهما كان … فلابد أن يأتى الوقت … الذى ينتهى فيه بى أو بدونى ….

علمتنى الحياة .. بأن أرحم الجميع … كل من أستطيع … فالرحمه ساعدتنى بأن لا أكون مجرد إنسان ….

علمتنى الحياة .. بأن أعتمد على نفسي … ولا أنتظر شيئا … من إنسان مثلى … ينتظر المثل من رب العالمين ….

علمتنى الحياة .. بأن أحب العلم … فبه نرتقى … وبلاه لا نكون ….

علمتنى الحياة .. بأن لا أستسلم مهما حصل … فالحياة تستحق أن نكرر فيها المحاوله … ولو استمرينا في الإخفاق … فربما تحققت يوما ما … تلك المحاولات ….

علمتنى الحياة .. بأن أطلق العنان … لحلمي الجميل … فى خدمة الوطن … والأهل والخلان ….

علمتنى الحياة .. بأن لا أنتظر المقابل … ( ولو نظره ) … من إنسان جملته … ( ولو بكلمه ) ….

علمتنى الحياة .. بأن لا أنخدع فى الوجوه … فمنها من يحمل ظلالا سوداء فى قلبه … وكل أنواع المكر … حسبى الله !!! ….

علمتنى الحياة .. بأن أكون مصدر سعادة الآخرين … دون أن أكترث إلى مديحهم كثيرا … وأن أخدمهم قدر المستطاع … فخدمة البشر من هدي الحبيب … صلى الله عليه وسلم ….

علمتنى الحياة .. بأن الأمومة … شأنها عال … فبها تتجلى كل معان الحياة … من طيبة بلا كلل … وحب بلا حدود … وصبر بلا ضجر … وبسمة بلا تكلف … ورحمة بلا تعب …وعطاء بلا انقطاع … وأحمد الله … الذى وهبنى هذا الإحساس الجميل … فالشكر والحمد كله لك يالله ….

علمتنى الحياة .. بأن أؤمن بالقدر … وهو ينتابنا جميعا … فمن آمن به فاز … ومن لم يحتمل خاب … !!! ما أصعب تلك اللحظات … التى نجد فيها … من أحببناه بصدق … وكان معنا … قد رحل !!! ….. ولكن ….. !!! الأصعب أن لا نحتمل ونضيع … وتفوتنا فرصة الإيمان … بالقدر خيره وشره … وهو ركن من أركان الإيمان !!! الحمد لك ياالله … فكل شئ أنت أعلم به منا … اللهم أرزقنا الثبات … واجعلنا مؤمنين بالقدر دوما ….

عن عائشة طاهر عبدي جيلي

ربة منزل، وطالبة سابقة لكلية الصيدلة.

شاهد أيضاً

أنت في القلب دائما

أشعر بقلق يعتصر فؤادي .. ولكن سأحاول أن أكون بخير .. سأحاول … تلك هي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.